آخر الأخبار
أنت هنا في :

esjc assabah

ملف عـــــــدالة

إطلاق الرصاص... الشرطة أمام الخيار الأصعب

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

أعاد حادث استعمال شرطي ينتمي إلى منطقة مولاي رشيد بالبيضاء، سلاحه الوظيفي، في الأسبوع الماضي، وإطلاق رصاصتين لإيقاف "مشرملين" هاجموه باستعمال سكينين، محاولين الاعتداء عليه. (أعاد) الحديث عن حسم تدخلات عناصر القوة العمومية لمواجهة الجانحين بواسطة السلاح الناري. 

رصاصات في القدم تنقذ شرطيا بالبيضاء

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

بشارع 2 مارس عاش شرطي لحظات عصيبة مع الموت، عندما حاول التدخل لإنقاذ شخصين، من براثن عصابة تتكون من ثلاثة أشخاص، إذ رغم إشهاره مسدسه وإطلاق رصاصة تحذيرية في السماء، حاول المتهمون الاعتداء عليه أيضا بالسلاح الأبيض، فاضطر إلى إطلاق ثلاثة رصاصات أصابت أحدهم في قدمه، فاضطروا إلى الفرار. 

السلاح الناري حسم مواجهة مع مروجي خمور ببرشيد

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

اختلفت حوادث إطلاق النار لإيقاف المشتبه فيهم، بين المطاردات التي تحدث حين محاولة تفكيك العصابات الإجرامية، والحالات الأخرى التي يصوب فيها الجناة أسلحتهم البيضاء نحو رجل القوة العمومية في محاولة لترهيبه وإبعاده، ما يفسح المجال للفرار. وشهدت بعض المدن، حالات إطلاق النار من بينها برشيد،

شباب أضرموا النار في ذواتهم بسبب "الحكرة"

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

شهدت فاس وضاحيتها منذ نحو سنتين، حالات مختلفة الأسباب لإضرام شباب في مقتبل العمر، النار في أجسادهم على الطريقة "البوعزيزية" نوعا من الاحتجاج على واقع "الحكرة"، منذ بروز هذه الظاهرة الغريبة عن عاداتنا، التي كان شاب من حي هامشي بفاس، ضمن ضحاياها الأوائل بعد قيامه بإحراق جسده ببركان، ضدا على سوء معاملته من قبل مسؤولين في السلطة. 

أجساد "تحرق" للفت الانتباه إلى مآسيها

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

عندما أشعل "محمد البوعزيزي"، النيران في جسده، قبل أربع سنوات، احتجاجاً على عوزه وانتهاك كرامته، انتقلت حرارة تلك النيران، عبر الحدود من تونس، إلى العديد من الدول العربية ومنها المغرب، في عز "صخب" الربيع العربي، وأصبحنا نسمع من حين لآخر حالات عديدة لإضرام النار في الجسد شكلا جديدا من أشكال الاحتجاج والرفض لواقع يأبى الارتفاع.

صفحة1 من 264

: