آخر الأخبار
أنت هنا في :

esjc assabah

إيقاف أحد المتورطين في جريمة قتل بسوق السبت

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

المشتبه فيهم عذبوا الضحية ومثلوا بجثته لانتزاع اعترافات منه

أحالت عناصر الدرك بسوق السبت متهما بارتكاب قتل عابر سبيل على قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف ببني ملال للنظر في التهم المنسوبة إليه بعد إيقافه الخميس الماضي من طرف مجموعة من السكان.
وذكرت مصادر الصباح، أن دورية تابعة للدرك الملكي بسوق السبت علمت بوجود شخص مجهول الهوية في حالة صحية حرجة، إثر تعرضه لتعذيب وحشي من قبل مجموعة من الأشخاص كانوا أوقفوه ليلا وعذبوه من أجل نزع اعترافاته بالسرقات التي تعرض لها عدد من فلاحي دوار أولاد بوعزة التابع للنفوذ الترابي لجماعة أولاد بورحمون إقليم سوق السبت، في حين ما زال البحث جاريا عن عدد من المتهمين الذين يعتقد أنهم شاركوا في التمثيل بالضحية الذي فارق الحياة بعد نقله إلى المستشفى الجهوي ببني ملال لإسعافه.
وكان عابر سبيل مجهول الهوية تعرض ليلة الخميس الماضي، في حدود الساعة الواحدة ليلا، إلى تعذيب وحشي بعد أن أوقفه مجموعة من الأشخاص المتحدرين من دوار أولاد بوعزة معتقدين أنه ينتمي إلى عصابة روعت سكان المنطقة  بسرقتها عددا كبيرا من رؤوس البهائم.
وأفادت مصادر مطلعة، أن الضحية تعرض إلى مختلف أنواع التعذيب الجسدي بطريقة همجية تجسد سادية منفذي التعذيب الذين لجؤوا إلى كي الضحية بالنار واستعمال أداة ملقاط لانتزاع اعترافاته مع استعمال كل أنواع الضرب والركل ما عرض الضحية إلى غيبوبة عجز على إثرها عن الكلام.
ولم يتوقف مرتكبو الجريمة عن جريمتهم إلى حدود العاشرة صباحا بعد أن تردت الوضعية الصحية للضحية، وكذا تدخل بعد الأشخاص للحيلولة دون استمرارهم في تعذيبه في غياب تام لرجال الدرك الذين حضروا متأخرين إلى مسرح الجريمة لكن بعد فات الأوان.
وأضافت مصادر متطابقة، أن الضحية نقل إلى المستشفى الجهوي لبني ملال، لكن عجز فريق طبي عن إنقاذ حياته نظرا للوحشية التي عومل بها اعتقادا من مرتكبي الجريمة أن سارقا تسلل إل قريتهم لتنفيذ عمليات السرقة أخرى.
ونظرا لخطورة القضية، أوقفت الضابطة القضائية لدرك سوق السبت، مشتبها في تورطه في جريمة القتل، لتعميق البحث معه حول ملابسات تعذيب الضحية، إذ تعتقد مصادر أنه أدلى بأسماء المشاركين مع في الجريمة النكراء التي اهتز لها الرأي المحلي نظرا لخطورة الأفعال التي أقدم عليها مرتكبو الجريمة.
ولم يتردد سكان الدوار، في الصباح اليوم للجريمة، في الاحتجاج وترديد شعارات أمام مركز الدرك الملكي للمطالبة بإطلاق سراح المتهم ما يؤكد عدم إدراكهم خطورة ما أقدم عليه معذبو الضحية من أفعال تسيء إلى كرامة الإنسان مع تغييب دور القانون الذي يعتبر القناة الوحيدة للاقتصاص من المجرمين الذين يعتدون على حرمة المواطنين.
في السياق ذاته، استنكر الفرع المحلى للجمعية المغربية لحقوق الإنسان جريمة القتل التي  تعرض لها ضحية بريء، منددا بكل أشكال التعذيب التي مورست عليه  في غياب تام للمصالح الأمنية التي تسهر على سلامة المواطنين. ودعا فرع الجمعية إلى محاسبة كل من تأخر في تقديم المساعدة إلى الضحية مع إحالة كل المتورطين على القضاء . من جهته، أصدر مكتب حزب الاتحاد الاشتراكي فرع أولاد بوعزة بيانا عبر فيه عن أسفه الشديد لارتكاب جريمة نكراء في حق  الضحية منددا بتردي الوضع الأمني بالجماعة القروية لأولاد بورحمون، علما أنه كان دق ناقوس الخطر للقضاء على أوكار الجريمة بالمنطقة سيما أن عددا من المواطنين تعرضوا للسرقة.

سعيد فالق (بني ملال)

أضف تعليق


كود امني
تحديث

: