أنت هنا في :

esjc assabah

أخبار الصباح

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF
 
 تشريح


صدر تقرير التشريح الطبي، الذي أمرت النيابة العامة ببرشيد بإجرائه على جثة البائع المتجول الذي توفي مساء الخميس الماضي أثناء حملة لتحرير الملك العمومي قادتها السلطة المحلية. وحسب مصدر طبي، فإن نتائج التشريح حددت سبب الوفاة في مضاعفات عملية جراحية كان أجراها الضحية في القلب، مؤكدا أن الأخير تعرض لإجهاد كبير أثناء مطاردته من قبل أعوان السلطة وعناصر من القوات المساعدة. في الإطار نفسه، فتحت مصالح الداخلية بحثا مع القائد وأعوانه الذين اتهمتهم أسرة الشاب بالتسبب في قتله.

 

 عكاشة


اشتكت طبيبة بسجن عكاشة، أول أمس (السبت)، من نزيلة حاولت الاعتداء عليها، أثناء مزاولة عملها، إذ دخلت الاثنتان في ملاسنات، بعد أن حاولت الطبيبة منع النزيلة من دخول قاعة الفحص والتشخيص أثناء فحص نزيلة أخرى حفاظا على السر المهني. وطالبت النزيلة الثانية بمغادرة القاعة، غير أنها لم تتقبل قرار الطبيبة لتدخل في ملاسنات معها. ونفت مصادر رسمية أن تكون النزيلة احتجزت الطبيبة أو هددتها، وإلا لكانت الإدارة أخطرت النيابة العامة بذلك.


 كراج علال


ندد عدد من سكان وتجار حي بوجدور (كراج علال) بما وصفوه بالممارسات الابتزازية لأحد أعوان السلطة التابعين ترابيا لاختصاص الملحقة الإدارية 17، الذي يطالبهم بمبالغ مالية تصل إلى 40 ألف درهم من أجل استثناء منازلهم ومحلاتهم من قرارات الهدم التي تستهدف الدور الآيلة للسقوط. وأكد الضحايا أن العون المذكور ذهب إلى حد حجز سلع ومستلزمات بعض المحلات التجارية، ليلا وفي غياب أصحابها، ردا على رفضهم الرضوخ لرغباته.


 تنكيل


نكل بائع متجول، أول أمس (السبت)، بعون سلطة بمقاطعة السعادة بالحي الحسني بالبيضاء، أمام أنظار المواطنين، قبل أن يلوذ بالفرار، أثناء حملة لتحرير الملك العمومي بشارع مولاي التهامي. وأصيب عون السلطة برضوض في أنحاء من جسده نقل إثرها إلى المستشفى، فيما فتحت مسطرة للبحث عن المعتدي. وتعد هذه المرة الثانية، في ظرف أقل من 15 يوما يتعرض فيها رجل سلطة للاعتداء، بعد الحادث الذي تعرض فيه قائد للاعتداء على يد بائع يدعى «فرعون»، ما يستدعي التفكير في تعزيزات أمنية لحماية أعوان ورجال السلطة من باعة يدافعون عن وجودهم «غير القانوني» بالحديد والنار.


 تمارة


تجري عناصر الشرطة القضائية بتمارة أبحاثا للوصول إلى منفذي جريمة قتل في حق شخص من ذوي السوابق القضائية (24 سنة)، توفي الأربعاء الماضي بالمستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط. وذكر مصدر مطلع أن الهالك عثر عليه مصابا بطعنات سكين في جسده بدوار بناصر الشمالية، وتحوم شكوك حول تصفية حسابات معه من قبل أفراد عصابة يتخذون من مشروع النصر وكرا لهم.


 بحارة


تدخلت عناصر الوقاية المدنية ومصالح الإنقاذ بميناء طانطان، أول أمس (السبت)، لإنقاذ 10 بحارة كانوا على متن باخرة لصيد السمك السطحي، جنحت بمنطقة الواد الواعر، إثر توقف أحد محركاتها، ما لم تتمكن معه من الرسو. وازدادت الأمور سوءا بعد تغير مفاجئ في علو الموج. واستخدم المنقذون سلالم من أجل إنقاذ البحارة الذين نجوا من موت محقق، بعدما اندفعت باخرتهم في منحدر عرضها للتهشيم.

 

 
 

التعليقات  

 
+9 #3 مصطفى كميل 2014-10-25 13:46
على هامش فضائح بادس بالحسيمة فإن تفويت 96 هكتارا بدرهم رمزي من أراضي جيش الاوداية المتواجدة في مدخل العاصمة الإدارية للمملكة من لدن غير ذي صفة؛ أكثر فضاعة من سابقنها، مقترفة من طرف نفس المؤسسات بعد تدشين المشروع من قبل جلالة الملك محمد السادس سنة 2003؛ مما يستدعي معه فتح تحقيق معمق في الموضوع.
اقتباس
 
 
0 #2 rachid 2014-10-19 21:31
وزير النقل اتق الله فليس في المغرب فقط مقالع للرمال ,مند حكمتم و انتم ترددونها ,كل طرق المغرب محفرة , ومخربة ووووو....مثال طريق بولعوان فهي كارثة والله كارثة .ثم دوار قوادرة قرب الشماعية هدا الدوار ليس لديهم طريق معبد فقط طاريق ترابي مند 32 سنة وهم ينتضرون حرام عليكم هدا الشعب الفقير المقهور
اقتباس
 
 
-6 #1 siham 2014-10-15 16:31
ana bara mchakil sarika
اقتباس
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

: